تعليقات نماذج الدرس

سياق النص
يمتاح المحكي غالبا من التاريخ الاجتماعي كما يمتاح من الواقع او المتخيل لحظات تستحق التسجيل وتستوقف الروائي لينبش في تفاصيلها وابعادها نبشا يعيد صياغته بادواته الفنية، فتخرج محكيا جميلا ومؤثرا يزخر بالرؤى و التداعيات والصور والسجلات وأنماط من الثقافة والسلوك والتعبير والمواقف والرسائل تغري المتلقي وتدفعه إلى عالم المحكي قارئا مشدوها متأملا ومتفاعلا.
، المتقلب في 1943هذا ما فعله احمد التوفيق الروائي و المؤرخ المغربي المولود في مراكش سنة
كراسي الجامعات و الادارة المغربية آخرها وزارة الاوقاف حين عمدا الى ماضي المجتمع المغربي المترع بالاحداث والقيم والوقائع يعيد تشكيله برؤية فنية متميزة في رواياته التي منها (جارات ابي موسى) ومنها هذا النص.
ملاحظة النص
– العبارات الاولى في النص كلها تشير الى ان النص سردي يستمد موضوعه من التاريخ السلطاني لدولة المخزن المغربية في نهاية العصر الوسيط، من ذلك حدث وصول الخبير الى دار ابن الحفيد قاضي قضاة سلا، ووصف عام لفضاء المدينة يوم الجمعة، هكذا تشكل هذه العناصر الحكائية المراتبطة في بداية المحكي اعلانا صريحا لجنس النص وابعاده الاجتماعية والتاريخية البارزة.
– العنوان مركب اضافي يحيل فيه المضاف “حفل” على عوالم المرح والابتهاج والزينة والفرجة ويحيل المضاف اليه “استقبال” الى مناخ التبجيل والتشريف و التعظيم والبروتوكول وكثير من البهرجو والمجاملة بحسب من منزلة المستقبل وموقعه في المجتمع و في نفوس مستقبليه، و بالنظر الى العلاقة بين طرفي التركيب الاضافي فان حدث الاستقبال سيشكل بؤرة المحكي في النص، وسيكون العنصر المؤثر في باقي الاحداث المرتبطة به، خاصة اذا علمنا ان الشخصية موضوع الاستقبال مبعوثا سلطانيا، وان الشخصية منفذة الاستقبال ذات وزن كبير في هرم الدولة المخزنية؛ لذلك نفترض ان يدور الحكي حول برتوكول الاستقبال والاستضافة
فهم النص
يتمفصل النص الى جملة الوحدات السردية الاتية:
– وصول الخبير رسول الجوارئي قاضي القضاة ومشاور السلطان الى مدينة سلا يوم الجمعة قادما من تامسنا الى دار ابن الحفيد قاضي قضاة سلا لاخباره بنزول موكب المستشار السلطاني ضيفا عليه قبل ان يتوجه الى فاس حاضرة السلطان
-اعداد ابن الحفيد الترتيبات اللازمة لاستقبال ممثل السلطان بما يليق بمكانته وبما يجعل ابن الحفيد اهلا للتشريف والتعظيم الذي خص به من دون عامل المدينة ومن ضمن هذه الترتيبات
+ تكليف القاضي زوجته طميمة بتدبير ضيافة المبعوث السلطاني لانتمائها الى دار كبيرة لها استئناس بمثل هذه المناسبات، ولخبرتها ومهارتها في ادارة شؤون ضيافة الكبار بما تقتضيه الاعراف والتقاليد العريقة واصول الخدمة الراقية.
+ اخبار العامل جرمون بخبر قدوم ممثل السلطان وحاشيته ونزولهم عند القاضي وما يستلزم ذلك من تهيئ للاستقبال بحشد خاصة النص و عامتهم وتوفير وسائل الزينة والترفيهوتحضير الموكب المستقبل للوافد الكبير
– خروج المرحبين بالقاضي والعامل، ووقوف الاعيان والعلماء والادباء والتجار واهل الشرف والصلاح وغيرهم من الخاصة كل في مكانه لانتظار وصول موكب الجورائي عند ضفة نهر ابي رقراق
– عبور موكب الجورائي النهر عند مغرب الشمس في فلكة عظيمة احاطت بها زوارق مزينة تكشف عن بالغ الحفاوة بالضيف المرموق
-تقدم الموكب العام الى المدينة مع صلاة العشاء وسط حشود المستقبلين
تحليل النص
النص جزء من محكي طويل هو رواية ” جارات ابي موسى ” يركز على حدث الاستقبال الذي خص به المبعوث المخزني من طرف قضاء سلا وعمالتها، ولذلك سنركز تحليلنا لعناصر البنية السردية الموظفة في النص على ما يكشف على دور هذه العناصر في تشكيل هذا الحدث و تفعيله، ومن ضمنها:
– بنية الحدث نفسه التي تتشكل من متوالية من الافعال تحدد نمط المجتمع من حيث هيكله السياسي و الثقافي و الاجتماعي، فرجالات الدولة المخزنية يتنافسون في التقرب الى السلطان ومستشاريه بكل الوسائل، ويحشدون لذلك كل الموارد وكل اصناف البهارج، و الحاكم نفسه يحتاج الى ذلك لتثبيت هيبته وتعزيز ولاء الرعية، فيضيف الى مظاهر الاحتفال والتبجيل استعراضا للقوة من خلال مرافقة قائدمن قواد عساكر السلطان للمبعوث، والناس عامتهم وخاصتهم مبتهجون بالقدوم المخزني يجدون فيه متسعا للاحتفال و الاعلان عن الانسجام والتناغم بين طبقات المجتمع بما يشكل ثقافة يغذيها انصهار العلم و الادب و الدين و النسب والمال و الحرف في خدمة الدولة المخزنية التي تكافئ مواليها وتقمع كل تمرد حفاظ على استقرار الاوضاع و استمرار الدولة
كل هذه الوظائف التي تضطلع بها الوحدات الحكائية الصغرى المرتبطة بحدث الاستقبال تشي بنوع من الحكي يستثير الذاكرة المغربية، ويمد جسور التواصل المتعدد بين مكونات الماضي و الحاضر بما يجذر الفعل السياسي و الثقافي و الاجتماعي المغربي المتطلع الى تحديث شكلي محتشم يحافظ على استمرار انساق السلطة المتواثة. والملاحظ أن بنية الحدث خبرية جافة غير دسمة تختزل فيها افعال الشخصيات في تنفيد التعليمات مما يجعل المحكي في هذا النص شبيها بالجرد التاريخي
– بنية الزمن: تحكم النص بنية زمنية ماضية مرتبطة بحدث يستقي وقائعه من التاريخ، وهي بنية بسيطة مقترنة بالاخبار ونسق الزمن في النص خطي تسلسلي يبدا بوصول الخبير الى سلا، وينتهي بتقدم الموكب الى وسط المدينة، تتخلله استرجاعات بسيطة لا تتجاوز كونها ومضات تشرق داخل ذاكرة الرواي، ولها وظيفة تفسيرية في الغالب كالتنصيص على ان طميمة بنت قاضي سلجماسة ، او ان جرمون خان قبيلته المتمردة و جر عليها هزيمة نكراء كانت سببا في تعيينه عاملا على مدينة سلا. ويتميز زمن السرد في النص بالاختزال عموما، حيث يتم التركيز على زمن وصول الخبير، وزمن الاستقبال، وتهمل باقي اللحظات، ويفسح المجال امام وصف الشخصيات والفضاء حيث يتوقف الزمن قليلا. اما الزمن النحوي فيتارجح بين الماضي و الحاضر و المستقبل، الماضي للسرد و المضارع منفيا او مقترنا بالسين ولام التعليل لتوسيم الشخصية المتنافسة على ما تفعله او ستفعله بخصوص ابراز قدراتها في ترتيب استقبال بهيج للضيف الكبير، وتعمل المؤشرات الزمنية الاخرى على مزيد من التاطير الواقعي للحدث (الجمعة- مغرب الشمس- صلاة العشاء… )
– بنية المكان: المكان في النص متعدد رغم كونه منحصرا بكل ابعاده في فضاء الاسقبال و الاستضافة لا يتجاوزه إلا في أفق إخبار محدود عن مكان بداية السفر ونهايته، وهو مكان مشحون بالحمولات التاريخية و الجغرافية الواقعية ( بلاد تامسنا – فاس حاضرة السلطان – نهر ابي رقراق – مدينة سلا – باب المريسة – دار قاضي القضاة – سلجماسة مدينة التجارة القائمة على تبر السودان…)، وجل الامكنة في النص مؤثثة بمؤثثات تثري الدلالة التاريخية و الاجتماعية و الثقافية للمحكي ( اعلام ترفرف على الصوامع – حراس باب المريسة – دكة ظليلة – المدخل الاول لرياض القاضي – الماء البارد وبعض القرى – اخبار فاس و تامسنا – دار العيال – القبة الصغيرة بالمدخل الثالث – الحشود المستقبلة – الفلك الصغيرة المزينة…)
وطالما ان الفضاء فضاء الحفل و الابتهاج و الفرجة فانه يبدو حميميا للشخصيات الرئيسية في النص رغم انه لايخلو من تنافر وتحاسد بين ابن الحفيد و العامل جرمون؛ مما يضفي على دلالته غموضا يجعله فضاء للبهجة من جهة، والمجاملة والنفاق والمنافسة على النفود والسلطة و الظهور من جهة اخرى
– بنية الشخصيات:
+ الشخصية الرئيسية في النص هي الشخصية التي تنفذ الحدث ( حدث الاستقبال و الاستضافة) وتنتشر انتشارا واسعا على طول الممتد الحكائي، وهي شخصية القاضي ابن الحفيد، ومن سماتها انها متزنة، لها وزن كبير في هرم السلطة، من خاصة الخاصة، لها دار كبيرة بمداخل كثيرة، وخدم و اتباع متزوج من اكثر من واحدة، وله ولد نابغ في الشعر و الفروسية، تعيش في بدخ ورفاهية وتتمتع، بقدر كبير من السلطة تثير الكثير من الحنق لدى عامل السلطان على المدينة.
+ العامل جرمون
شخصية لها حضور قوي في النص، تمثل سلطة المخزن في ادارة شؤون المدينة ومرافقها مستعينة بكثير من الاعوان والمقدمين والشيوخ ، شخصية انتهازية تطمح الى المزيد من السلطة، منعوتة بخيانة القبيلة وممقوتة من لدن القاضي ابن الحفيد، يطغى على نفسيتها الحسد والشراسة في المنافسة على التموقع في سلم السلطة، مهتمة بالاستقبال مصرة على تفويت شرف التنظيم غلى القاضي.
+ المبعوث السلطاني ابن الجورائي، مشاور السلطان ، ممثل السياسة المخزنية العامة ، يطوف في البلاد يستقصي اخبارها – موضوع حفل الاستقبال في مدينة سلا ، قاضي قضاة المخزن ، ضيف ابن الحفيد.
+ باقي الشخصيات ثانوية كالخبير وطميمة، او عرضية عابرة كالحراس ومرافقي ابن الجوارئي والشخصيلت المستقبلة
واذا امعنا النظر في وظائف الشخصيات باعتبارها عوامل وجدناها لا تخرج عن كونها مساعدة للشخصية الرئيسية كابن الجورائي و طميمة، اومعاكسة لها كالعامل جرمون، ولا يطرأ في الغالب اي تحول على وظائفها، على الاقل في هذا النص الذي نحن بصدده، مما يجعلها شخصيات جاهزة ومسطحة ينمو الحدث بجوارها بينما تحافظ على معظم سماتها داخل سيرورته، وهذا ما يطبع المحكي التاريخي السلطاني بشكل عام باعتباره محكوما بانماط من السلوك الصارم و البروتوكول الثابت الذي يصنع نوعا من الوعي الجاهز الذي لا تخرقه سوى اشكال التنافس و الدسائس التي تسم فضاءات السياسة لدى خاصة الحاكم، وتشكل جملة الدوافع التي تحرك المشاركين في الحدث
  – بنية السرد
يروي الحكاية في النص سارد متمظهر بضمير الغائب، متخذ وضعية السارد المتخفي المحايد الذي يتابع الحدث بتجرد و موضوعية، و يصف الشخصيات والفضاءات وصفا واقعيا في الغالب مركزا على الدوافع النفسية التي تجعل الشخصية تقدم على فعل ما، او القيمة الاجتماعية والثقافية والسياسية التي تؤثت فضاء معينا بمؤثثات ترمز اليها
و السارد يقود رؤية مصاحبة في الغالب، يتابع الشخصية، ويعرض افعالها، ويكشف عما تعلن عنه من دواخلها، لايتحكم في مجرى الحدث، ويقتصر دوره على نقل الخبر ووصف الواقع
القراءة التركيبية
يقدم النص صورة عن مغرب الامس، وعبرها رسالة الى المتلقي تستضمر خطابا سياسيا مفاده ان الدولة الخزنية والشعب المغربي عاشا في توافق وانسجام وتراض ضمن ثقافة الولاء من قبل العامة، ومراعاة مصالح الناس تبعا لولائهم وخدمتهم من قبل السلطان و اعوانه. وهذه الصورة معروضة في قالب سردي تتسم عناصره بالاختزال وهيمنة الوصف والدلالة الاحتفالية وجاهزية الشخصيات وتعدد دلالة المكان و الزمن وصرامة اللغة التاريخية الدقيقة الحبلى بمصطلحات التاريخ و الجغرافيا و معجم السياسة و المجتمع و الادب و بعض التعابير التراثية الجزلة.




ساعدنا بتقييم المحتوى
 
0
 
0

ساهم بتعليق أو ملاحظة
أرسل التعليق
مسح
Brett

">

 
0
 
0

jfjcgc

mataybanch dars b l3ibat li f liman

 
0
 
0

Ù„Ùٹلى بالÙ

اريد تلخيص النص

 
0
 
0

ارÙٹد تل&Os

ارجو الاجابة رجاء

 
0
 
0

محمد

ثشكرا على مجهوداتكم

 
0
 
0

Hixam mix

حملة تخريب موقع الفاشل وشكرا

 
0
 
0

Jenaid

Tkhrbi9

 
0
 
0

Ayoub

Lah yn3al bokom lkaleb

 
0
 
0

Lahou a3lam

?Lai l3an limay7chem hada darss XD

 
0
 
0

Lamya

Db hada darss layn3l li mayhchm Mdy3in lina w9tna hna

 
0
 
0

Aymane

Slm 3afakum bghut تحليل النص ديال كن متفاىلا النص التطبيقي عندي فرض فيه pliiiz

 
0
 
0

achraf

رائع هادشي tré beau

 
0
 
0

SSENNOOR

hada darsse Hadaa 3aWelna 3likuuM bekrii tbarkelaaH

 
0
 
0

Xenon

hada madrss ma walou ghir dy3tou lya w9ti

 
0
 
0

Wissal

Ye333 3la drs drri d CP idir 7sn mnno tfoo 3la kala5 wlla

 
0
 
0

Yassine

merci

 
0
 
0

Amine msafri

المرجو اعطاء شروحات وشكرا

 
0
 
0

Badr oifroukhi

شكرا ولاك عتيونا أمتلة

 
0
 
0

yassine chifor

trrrrrrrrr had lmaw9i3 fih doross wa3rine 3akss hada li ma 3rafna lih sassso mn rasso

 
0
 
0

MOHAMED AIT LHAJ

MRCI

 
0
 
0

إيمان

Merci beaucoup

 
0
 
0

yasmine

daba fanadarkom hada darss wa333 9rina bkri o jbna 20

 
0
 
0

fcgcdjkvff hhhfj

lay3tikom jo3

 
0
 
0

Amin Med momo

chocran 3la ljouhoudat walakin ana n9dr ndir 7sn mn had drsse

 
0
 
0

nada lkhl

اريد تحليل النص العازفة المبدعة

 
0
 
0

khalil junior

تحضير نص ابواب الامل جدع مشترك علمي

 
0
 
0

مريومة

شكرًا لهته المعلومات لكن أظن انه يلزمكم مجهودات اكتر و بالتالي معلومات اهم

 
0
 
0

عفخمèمهعèف

tfouuuuuu lah ye5liha tahdir

 
0
 
0

anas assimi

zamla

 
0
 
0

kawtarmanssour

aji 3lache makateketebouche ta7elile le nessouse

 
0
 
0

kawtarmanssour

aji 3lache makateketebouche ta7elile le nessouse

 
0
 
0

AYOUB HAFIDI

MERCI BZZZZZZZZZZZZZZZZZZZZZZZZZZZZZZZZZZF

 
0
 
0

MaiTrê GimS MAroc

9Riiinà Bkry Siiite Dial Zbeeel Fuuuck Yoouuu

 
0
 
0

sara tawssi

awdé awdé 9rinà bkri makatbin hta wzà bnà9s mnhàd jùùj klmàt dyàlkùùm pffffffffff...

 
0
 
0

كهكه

chnou had tkharbi99999999999999999

 
0
 
0

حنان مغربية

اريد من فضلكم تحليل النص العازفة مبدعة منار في اللغة العربية ارجوووووووووووووكم

 
0
 
0

hala mell

j veux le texte " abwabo al amal " svp

 
0
 
0

manal

hada ma darss ma walo katfalaw 3lina

 
0
 
0

asma abounacer

أريد تحضير نصوص اللغة العربية لسنة الأولى تانوى لكتاب منار اللغة العربية

 
0
 
0

khawla bikri

ana achkorocom mna doros al madrasiya mrc

 
0
 
0

horia

WACHE HADA FNADAREKOM MAWDO3

 
0
 
0

karim

Merci. Ana achkorokom

 
0
 
0

sahar

من الأفضل أن تحلللوا جميع النصوص السردية الحجاجية .....

 
0
 
0

OMAR ZERKANI

الدروس و الفروض للمدارس الابتدائية

 
0
 
0

abdelhamid ibrahimi

mrc pour linformation

 
0
 
0

dahbi youssef

hada hata howa darssss hhhhhhhhhh

 
0
 
0

yassine hidji

هذا رائع جداو الان فهمت جيدا

 
0
 
0

حفصة قدميري

جميل جدا

 
0
 
0

ayoub sadiki

aaaaaaa

 
0
 
0

hayat

merci

 
0
 
0

abboubamine

Mercii mesTerrr pour ça c est biien pour nous les etudiant

 
0
 
0

maryame

mercai bzafe 3a kelchi deresse

 
0
 
0

اميمة

merci achamel

 
0
 
0

khaoula ennasri

هل هذه الكلمات القصيرة تعتبر درس باكمله

 
0
 
0

SiHAm LoZz

MeRcII aChAmEl :*

 
0
 
0

nada

3afakon b8ina tahdir d noussousse maxi les étape dkifax dhaddar ok

 
0
 
0

laila malouk

بغيت افكار اساسية لنص العازفة المبدعة للجدع مشترك علمي وشكرا جزيلا

 
0
 
0

aya azzari

merci bcp wakha kan 3likom diro hta tahyie dyal al3azifa lmoubdi3a

 
0
 
0

soukaina boulaghrasse

merci bcp :)

 
0
 
0

hassna amouzge

ana la afham anosous sardia

 
0
 
0