تعليقات ملخص

الشامل الموقع التعليمي الأول في المغرب

تمهيد:

تضمنت سورة لقمان فضيلة الحكمة وسر معرفة الله تعالى وصفاته وذم الشرك والأمر بمكارم الأخلاق والنهي عن القبائح والمنكرات،فهي تمثل بحق أفضل طرائق تربية الأولاد،وجاءت آياتها فيها رقة وحنو ولطف وهدوء،لقمان ينصح ابنه بوصايا هي قمة الآداب الاجتماعية والأخلاق الحميدة .

أنشطة القراءة:

الم (1) تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ (2) هُدًى وَرَحْمَةً لِّلْمُحْسِنِينَ (3) الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُم بِالْآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ (4) أُولَٰئِكَ عَلَىٰ هُدًى مِّن رَّبِّهِمْ ۖ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (5) وَمِنَ النَّاسِ مَن يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَن سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُوًا ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ (6) وَإِذَا تُتْلَىٰ عَلَيْهِ آيَاتُنَا وَلَّىٰ مُسْتَكْبِرًا كَأَن لَّمْ يَسْمَعْهَا كَأَنَّ فِي أُذُنَيْهِ وَقْرًا ۖ فَبَشِّرْهُ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ (7) إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَهُمْ جَنَّاتُ النَّعِيمِ (8) خَالِدِينَ فِيهَا ۖ وَعْدَ اللَّهِ حَقًّا ۚ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (9) خَلَقَ السَّمَاوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا ۖ وَأَلْقَىٰ فِي الْأَرْضِ رَوَاسِيَ أَن تَمِيدَ بِكُمْ وَبَثَّ فِيهَا مِن كُلِّ دَابَّةٍ ۚ وَأَنزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَنبَتْنَا فِيهَا مِن كُلِّ زَوْجٍ كَرِيمٍ (10) هَٰذَا خَلْقُ اللَّهِ فَأَرُونِي مَاذَا خَلَقَ الَّذِينَ مِن دُونِهِ ۚ بَلِ الظَّالِمُونَ فِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ (11) وَلَقَدْ آتَيْنَا لُقْمَانَ الْحِكْمَةَ أَنِ اشْكُرْ لِلَّهِ ۚ وَمَن يَشْكُرْ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ ۖ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ حَمِيدٌ (12) وَإِذْ قَالَ لُقْمَانُ لِابْنِهِ وَهُوَ يَعِظُهُ يَا بُنَيَّ لَا تُشْرِكْ بِاللَّهِ ۖ إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ (13) وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَىٰ وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ (14) وَإِن جَاهَدَاكَ عَلَىٰ أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا ۖ وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا ۖ وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ۚ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ (15)

القاعدة التجويدية:

المد الطبيعي: المد هو إطالة الصوت بأحد حروف المد،الألف الساكن المفتوح ما قبله،الواو الساكن المضموم ما قبله،الياء الساكنة المكسور ما قبله .
والمد الطبيعي هو الذي لا يتوقف على سبب من همز أو سكون قبله ولا بعده،حكمه يمد بمقدار حركتين
مثل:الكتابِ / الحكيم / يقيمُونَ

الإظهار: الإظهار في اللغة:البيان والوضوح،وفي الصطلاح:النطق بالحرف من مخرجه من غير غنة،فتظهر النون أو التنوين في النطق إذا أتى بعدهما حرف من حروف الإظهار .
وحروف الإظهار ستة وهي:”ء/ه/ع/ح/غ/خ”وتسمى الحروف الحلقية تجمع في الجملة التالية: “أخي هاك علما حازه غير خاسر”

شرح المفردات:

– ألم: حروف مقطعة لا يعلم سرها إلا الله .
– يوقنون: يصدقون .
– لهو الحديث: ما يلهي عن طاعة الله .
– ليضل: ليخرج الناس عن طريق الحق .
– وقرا: ثقلا وصمما .
– رواسي: جبالا .
– أن تميد بكم: لئلا تضطرب بكم .
– بث فيها: نشر فيها وفرق وأظهر .
– لقمان: رجل صالح من الله عليه بالحكمة .
– الحكمة: الصواب في القول والرأي والعمل .
– يعظه: يرشده وينصحه .
– وهنا على وهن: ضعفا على ضعف .
– وفصاله في عامين: مدة رضاعته في عامين .
– جاهداك: أرغماك .
– أناب: رجع إلى الله .

المعاني الجزئية للآيات:

1- (الآيات 1-4) القرآن الكريم كتاب الله المعجز فيه هداية للمحسنين الذين يحافظون على صلاتهم ويؤدون زكاتهم ويصدقون باليوم الآخر .
2- (الآيات 5-6) تهديد المشركين الذين يبعدون الناس عن دينهم باللهو ،ويعرضون عن القرآن الكريم،ويستهزؤون به بالعذاب الأليم
3- (الآيات 7-8) وعد الله المؤمنين العاملين للصالحات بالجنة
4- (الآيات 9-10) بيان دلائل قدرة الله تعالى وآثار عظمته مما يدل على وحدانيته وإبطال عبادة الكفار للأصنام .
5- (الآيات 11-15) بيان وصايا لقمان لابنه وهي:
– أمره بعدم الشرك بالله لأنه ظلم عظيم .
– أمره تعالى ببر الوالدين والإحسان إليهما .
– أمره سبحانه بشكر الله وشكر الوالدين على ما بذلوه من جهد في التربية .
– أمره تعالى بعدم طاعة الوالدين في معصية الله .
– أمره سبحانه باتباع سبيل وطريق المؤمنين .

دروس وعبر:

– القرآن الكريم كتاب حكمة وهداية ورحمة للمحسنين
– من صفات المحسنين إقامة الصلاة وإيتاء الزكاة واليقين بما أعده الله لهم يوم القيامة
– من صفات الضالين الخوض فيما يلهي عن طاعة الله والاستهزاء بالدين والإضلال عن سبيله جهلا واستكبارا
– بيان عظمة الله سبحانه وتعالى وتتجلى في قدرته على الخلق
– من الحكمة شكر الله وتوحيده
– وجوب بر الوالدين والإحسان إليهما
– لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق
– وجوب اتباع سبيل المؤمنين المنيبين إلى الله
– لا ينفع الإنسان غير الصدق

القيم المستفادة: الإيمان/ التوحيد/ الهدى/ الرحمة/ الشكر…

ذ خالد نزيه

للمزيد من الدروس والتمارين والإمتحانات مرفوقة بالحلول ، زوروا موقعنا على الرابط   www.Achamel.info




ساعدنا بتقييم المحتوى
 
0
 
0

ساهم بتعليق أو ملاحظة
أرسل التعليق
مسح
Bertie

">

 
0
 
0

محمد

احسن موقع بالنسبة لهذا النوع من المواقع

 
0
 
0