تعليقات نماذج ملخص

 

مقدمة : في ظل تفاوت المستوى الاقتصادي و الاجتماعي بين جهات المغرب ، اتبعت الدولة  سياسة إعداد التراب الوطني .

فما هو مفهوم هذه السياسة ؟ و ما هي أهدافها و مبادؤها و اختياراتها الكبرى و توجهاتها المجالية ؟ و ما هو دور سياسة إعداد التراب الوطني في تنمية المجال الجغرافي و تجاوز التحديات ؟

 

 I  - سياسة إعداد التراب الوطني : مفهومها ، اهدافها و مبادؤها:

1 – مفهوم  وأهداف سياسة إعداد التراب الوطني :

* يقصد بسياسة إعداد التراب الوطني تدخل الدولة لتنظيم المجال الجغرافي من خلال برمجة مشاريع التنمية الاقتصادية و الاجتماعية و البيئية في المدن و البوادي .

*تستهدف سياسة إعداد التراب الوطني التحكم في توزيع لأنشطة الاقتصادية و السكان ،والحد من التباين الجهوي،      و تحقيق التنمية المستدامة.

2-  تتمثل  مبادئ سياسة إعداد التراب الوطني  في:

- التنمية الاقتصادية و الاجتماعية المتوازنة من خلال إعطاء الأولية للمناطق الأقل تطورا و للطبقة الفقيرة.

- تدعيم الوحدة الوطنية عن طريق تحقيق التضامن بين المناطق و تعزيز التكافل الاجتماعي.

- نهج سياسة اللامركزية و ذلك بإشراك الجماعات المحلية  في تحديد و إنجاز المشاريع .

- المحافظة على البيئة و ترشيد استغلال الموارد الطبيعية في إطار التنمية المستدامة .

 

- II الاختيارات الكبرى و التوجهات المجالية لسياسة إعداد التراب الوطني:

1– من أبرزالاختيارات الكبرى لسياسة إعداد التراب الوطني :

- الرفع من فعالية الاقتصاد الوطني من خلال تحسين ظروف الاستثمار و البحث عن وسائل جديدة للتنمية الاقتصادية (تنويع الأنشطة الاقتصادية في البوادي،و تأهيل الصناعة الوطنية و إعادة انتشارها في المدن )

- ربط السياسة الحضرية بالإطار الشمولي لإعداد التراب الوطني عن طريق دعم القطاع العصري، و إعادة هيكلة القطاع التقليدي ، و الاهتمام بالتنمية الاجتماعية ، و تفعيل قوانين العمران و التعمير

- صيانة و تدبير الموارد الطبيعية و المحافظة على التراث الثقافي .

- تأهيل الموارد البشرية و ذلك بمحاربة الأمية، و إصلاح مناهج التعليم، و تطوير البحث العلمي و التكنولوجي، و تكوين الفلاحين  و الحرفيين، و منع تشغيل الأطفال،

- حل إشكالية العقار عبر التحكم في السوق العقارية بالمدن و إيجاد حلول للبنية العقارية بالمجال القروي

- تنمية العالم القروي للتخفيف من التباين بين المدن و الأرياف

2-يمكن تحديد رهانات التوجهات المجالية الكبرى لسياسة إعداد التراب الوطني على الشكل الآتي :

- المناطق الجبلية : المحافظة على الموارد الطبيعية ، و التضامن المجالي( بين المناطق) .

- المناطق المسقية :كسب رهان الأمن الغذائي ، و تحديات الانفتاح  على الأسواق الخارجية.

- مناطق البور : تحقيق النجاعة  الاقتصادية ، و التوازنات المالية .

- المناطق الصحراوية و شبه الصحراوية :تفعيل الاندماج الجهوي ،و تدبير المجالات الهشة .

- المناطق الساحلية  : تعزيز الانفتاح على الخارج و تدبير الموارد البحرية و الحفاظ عليها .

- الأقاليم الشمالية : تدعيم البعد الأورو متوسطي و تأهيل المجالات المحدودة .

- الشبكة الحضرية : تحديث التدبير ، و تأهيل  المجال و الاستثمار و الموارد والأقطاب الجهوية و المدن المتوسطة      و الصغيرة .

 

III - دور سياسة إعداد التراب الوطني في تنظيم و تنمية المجال، و الصعوبات التي تعترضها:

1 – تساهم سياسة إعداد التراب الوطني في التهيئة ااحضرية  و الريفية :

* تساعد سياسة إعداد التراب الوطني على التحكم في  التوسع الحضري من خلال قانون التعمير (أو مدونة التعمير)  الذي يشمل  الوثائق الآتية :

- التصميم المديري للتهيئة و التمدين : وثيقة تحدد التوجهات العامة للتوسع العمراني على المدى البعيد

- تصميم التنطيق : وثيقة تبرز تخصصات المناطق و الأحياء داخل المدينة ( سكنية ، صناعية ، تجارية ، إدارية إلخ ..) .

- مخطط التهيئة : وثيقة توضح بدقة  استعمالات الأراضي في المدينة و المراكز القروية المجاورة .( الشوارع، الأزقة، الساحات، المرافق العمومية، المناطق الخضراء ، نوعية البنايات وعدد الطوابق،...)

- تصميم التنظيم الوظيفي و الإعداد : وثيقة تبرز الوظائف الأساسية للمدن الكبرى( إدارية، سياحية، صناعية، تجارية)

* تعمل سياسة إعداد التراب الوطني على تهيئة المجال الريفي من خلال برمجة مشاريع البنية التحتية  مثل السدود      و الشبكة الطرقية و الكهربائية . إلى جانب  تقنين السكن  و الملكيات العقارية.

2– تواجه سياسة إعداد التراب الوطني عدة إكراهات من أبرزها :

- مشاكل ديمغرافية و اجتماعية :  التزايد السكاني ، ارتفاع نسبة الساكنة النشيطة و البطالة و الفقر .

- تحديات اقتصادية : ضعف وتيرة النمو الاقتصادي و الإنتاجية ، المنافسة الأجنبية في إطار العولمة .

- عوائق  بيئية : التقلبات المناخية ، التلوث ، تزايد الضغط على الموارد الطبيعية .

 

خاتمة :   إذا كانت سياسة إعداد التراب الوطني لم تحقق كل أهدافها، فإنها تظل ركيزة أساسية بالنسبة للتهيئة الحضرية  و الريفية بالمغرب .

 

إعداد: ذ. المصطفى قصباوي

 

شرح المصطلحات :

التنمية المستدامة  :ترشيد استغلال الموارد الطبيعية و المحافظة على التوازن البيئي

إدارة ترابية: يسيرها  رؤساء السلطات الإقليمية و المحلية  كالعامل و الباشا و القائد

الجماعات المحلية : الجهات و العمالات و الأقاليم و الجماعات الحضرية و القروية

أجهزة المجتمع المدني : الجمعيات  أو المنظمات غير الحكومية

 

 




ساعدنا بتقييم المحتوى
 
0
 
0

فقره صحيح أو خطأ


  • يحتوي هذا الدرس على فقره صحيح أو خطأ للتختبر فهمك للدرس وتتبث معلوماتك وأفكارك عن طريق الإجابة بصحيح أوخطأ على الأسئلة .

ساهم بتعليق أو ملاحظة
أرسل التعليق
مسح
nadi khawla

مغسي بزاف استاذ

 
0
 
0

Ilyass

مناطق البور : تحقيق النجاعة الاقتصادية ، و التوازنات المجالية* و ليس المالية.

 
0
 
0

salah

السلام عليكم استاد اريد منهجية كتابة موضوع مقالي ??

 
0
 
0

maystro otmane

Merci boucoup pour cet leçon

 
0
 
0

maystro otmane

Merci boucoup pour cet leçon

 
0
 
0

maystro otmane

Merci boucoup pour cet leçon

 
0
 
0

anas labiad

اناتلميد في شعبة الغلوم الرياضية في مدينة العطاوية اطلب اقتراح فروض مع تصحيحها

 
0
 
0

حمزة باركي

شكرا لكم

 
0
 
0

سلمى

لجميلششششششششششششششششششششششككككككككككككككككككررررررررررررررراا جزيلللا على هذا الموقع ا

 
0
 
0

Fatim zehra Amzil

ThanKs!!

 
0
 
0

li.......

na9se hadchi bzaaafe

 
0
 
0

fati de zaayre

merciiiiiiiiiiiiiii

 
0
 
0

jad el matar

Merci :D

 
0
 
0

hazam abdillah

law kan hitler hona lam akon sa2aktobo hadihi risala wa odayi3a wa9ti honak

 
0
 
0

abdlhak

qmvh


 
0
 
0

youssef froukhi

Youssef de boumia

 
0
 
0

amal bennis

merci pour votre informatoin

 
0
 
0

marwan idbella

mrc mrc bzaaaaaaaaaaaaaaaaf

 
0
 
0

kenza khalfaoui

merci bcq pour le site

 
0
 
0

samia assine

Merci Pou ce site

 
0
 
0

neymar

Obrigado

 
0
 
0

سكينة الادريسي

لكم جزيل الشكر على هذاالموضوع القيم

 
0
 
0

Amine El Amiri

Mercii

 
0
 
0

اسامة بركان

لكم جزيل ٱلشكر

 
0
 
0

achraf touda

thank s

 
0
 
0

amine zaggani

Chooooookran bzaf bzaf 3la had dorose al mofida

 
0
 
0

hajar ouma

merciiii pour ce site

 
0
 
0

hamid moulbalone

chay kbir ya 3omrii

 
0
 
0

محمد السعيدي

انشكركم عاى معلوماتكم القيمة وجزاكم الله خير

 
0
 
0

محمد السعيدي

انشكركم عاى معلوماتكم الق%E

 
0
 
0

amine mortaji

CHOKRA JAZILAA

 
0
 
0

hvjkfhykhgk

mrc mrc mrc bc

 
0
 
0

zakaria ammari

ahlan :baghi molakhasaat dyal francais de ola bac S

 
0
 
0

driss oushabi

merci beucoup

 
0
 
0

زهراء

شكـرا

 
0
 
0

fatima zahrae

jazaka alaho khayran wa zada men amtalik

 
0
 
0

fatim ezahra

MerCiii beaucoup pour Les information <3

 
0
 
0

محمد الرواضي

شكرا على هدا الموضوع المختصر والمفيد جدا

 
0
 
0

lazar asmae

موضوع جد مهم لكم مني جزيل الشكر

 
0
 
0

سمية اعليوي

شكراجزيلا لكم على المجهودات المفيدة لنى

 
0
 
0

hàmàdà rmissà

نشكركم على هذا وجزاكم الله خيرا

 
0
 
0

omaima darouich

نشكركم عاى معلوماتكم القيمة

 
0
 
0

Said Ait sidilhou

نشكركم على معلوماتكم القيمة ، ونشجعكم على إعطاء المزيد

 
0
 
0

نورالدين محمد العمري

نشكركم على هذا وجزاكم الله خيرا

 
0
 
0

mohammed elhakki

THANKS

 
0
 
0

said el

dourouss mohima

 
0
 
0

errakhaoui youssef

CHOOOOOOOOOOOOOOOKRA KHOYA

 
0
 
0

reda ben hayda

لكم جزيل ٱلشكر

 
0
 
0

KHACHANI CHAYMAE

MERCIIIIIIIIIII BEUCOUP POUR LES INFORMATIONS

 
0
 
0

nour ben

لكم جزيل الشكر على مجهودكم اتقدم بشكر لكل من ساهم في انجاز هدا الموضوع وشكرا

 
0
 
0

charaf ammar

نشكركم عاى معلوماتكم القيمة ، ونشجعكم على إعطاء المزيد

 
0
 
0

ayoub raysse

l33333333333orch habiiiiiiiiiiiid ajdddddddddddir.com

 
0
 
0

MOUNA OUAKKA

merçi hadch zwin bzaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaf

 
0
 
0

MOUNA OUAKKA

merçi hadch zwin bzaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaf

 
0
 
0

MOUNA OUAKKA

merçi hadch zwin bzaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaf

 
0
 
0

karima filali

thanks for that

 
0
 
0

يونس يونس

زوين بزاف ولكن طويل

 
0
 
0

maria

MERCI BEAUCOUP POUR INFORMATION

 
0
 
0

maria

MERCI BEAUCOUP POUR INFORMATION

 
0
 
0

mohamed sp06

than you very mutch "achamel" grasias

 
0
 
0