تعليقات نماذج ملخص

 

مقدمة : الموارد الطبيعية هي كل الثروات المتوفرة في مجال جغرافي معين ، منها  الماء و التربة و النباتات  والثروات البحرية و المعدنية والطاقية . أما الموارد البشرية فهي مجموع الطاقات البشرية التي يمكن تعبئتها لتحقيق التنمية في مختلف الميادين .

فما هي وضعية الموارد الطبيعية و  أساليب تدبيرها ؟ و ما هي وضعية الموارد البشرية و مستوى تنميتها وجهود تحسينه ؟

 الموارد الطبيعية بالمغرب : وضعيتها و أساليب تدبيرها :

- الماء: 1

* يظل نصيب المواطن المغربي من الماء ضعيفا و قابلا للإنخفاض بسبب عدة عوامل منها الجفاف و التصحر و التزايد السكاني و ضعف ترشيد استعمال المياه . مما سيجعل المغرب يعاني من خصاص مائي هيكلي .إلى جانب تلوث المياه.

 تتمركز الشبكة المائية بالمغرب في النصف الشمالي حيث المناخ المتوسطي . و عكس ذلك فالشبكة المائية جد ضعيفة إلى منعدمة في النصف الجنوبي حيث المناخ الصحراوي .( انظر الخريطة  ص 137 المنار = ص 130 المورد )

*من أبرز أساليب تدبير استعمال الماء : بناء السدود ، التنقيب عن المياه الجوفية ، معالجة المياه المستعملة و إعادة توظيفها  ، فضلا عن  تأسيس المجلس الأعلى للماء و المناخ ، إصدار قانون الماء . إلى جانب توعية المواطنين بأهمية الماء وضرورة ترشيد استعماله.

2- التربة :

* لا تشكل التربة الخصبة سوى نسبة ضعيفة من مساحة المغرب . و تتدهور التربة باستمرار بفعل التعرية   و الانجراف   و التلوث و  زيادة الملوحة و الإستغلال المفرط . مما سيؤدي إلى تقليص المجال الزراعي  و تدني الوضع البيئي .

 تنحصر التربة الخصبة في الشمال الغربي حيث الأراضي المنخفضة و المناخ المتوسطي و الأحواض المائية .في حين تسود التربة الفقيرة في  المناطق الصحراوية و الجبلية حيث المناخ الصحراوي و التضاريس الوعرة .

* من بين تقنيات حماية التربة : بناء الحواجز للحد من تعرية الرياح و زحف الرمال الصحراوية، التشجير لتثبيت التربة

، بناء المدرجات في المنحدرات للتقليل من خطر التعرية و الإنجراف ، اتباع الدورة الزراعية ، والحرث حسب خطوط التسوية

3-  الغابة :

 *تغطي الغابة نسبة محدودة من المجال المغربي . وتتراجع مساحتها سنويا أمام بعض التهديدات منها الحرائق  و الإجتثاث     ( قطع الأشجار) و الرعي الجائر و الجفاف و التوسع العمراني .

  تتمركز الغابات في جبال الأطلس و الريف و الهضبة الوسطى و المعمورة ، و تشمل أنواعا مختلفة من الأشجارفي طليعتها البلوط الأخضر والبلوط الفليني و العرعار ، و تسود الحلفاء في المنطقة الشرقية ( انظر الخريطة ص 136المنار = ص131 المورد ).

* من أهم جهود الحفاظ على الغابة : القيام بعمليات التشجير لتجديد الغابة ، ومنع الرعي الجائر بالملك الغابوي ، ثم تأسيس المندوبية السامية للمياه و الغابات و محاربة التصحر . إصدار قوانين حماية الغابة . بالإضافة إلى الإهتمام بالبحث العلمي حول الغابة  و إنشاء محميات طبيعية , ناهيك عن تنظيم حملات التوعية و التحسيس بأهمية الغابة         و بحمايتها

4- الثروة البحرية :

*يمتلك المغرب ثروة مهمة و متنوعة من الأسماك و الرخويات و القشريات  يوجه أغلبها نحو التصدير . إلا أن هذه الثروة تواجه بعض التحديات منها الإستغلال المفرط من طرف الأسطول الأجنبي الذي من شأنه أن يعرض بعض الأنواع منها للإنقراض ، و كذلك مشكل تلوث المياه البحرية

 تعتبر العيون و طانطان و أكادير والداخلة وآسفي أهم موانئ الصيد البحري بالمغرب ( انظر الخريطة ص 139 المنار ) . و يشكل السمك الأزرق الجزء الأكبر من الإنتاج الوطني

*تتخذ إجراءات حماية الثروة البحرية في طليعتها وضع مخطط لتنظيم الصيد البحري ، و مراجعة بعض اتفاقيات الصيد البحري خاصة مع الإتحاد الأوربي ، ثم مراقبة كمية و حجم الأنواع المصطادة ، إلى اعتماد فترة الراحة البيو لوجية      و نظام الحصص حسب الأنواع    ( الكوطا)

 

5- المعادن و الطاقة :

 * يتوفر المغرب على ثلاثة أرباع احتياطي العالم من الفوسفاط محتلا بذلك المرتبة الأولى في تصديره  و الثانية في إنتاجه ، كما يحتل المغرب مراتب متقدمة نسبيا في إنتاج الرصاص و الزنك  . أما باقي المعادن فإنتاجها ضعيف . في المقابل يفتقر المغرب إلى مصادرالطاقة . ويعرف القطاع المعدني بعض الصعوبات منها ارتفاع تكاليف الإستخراج و تراجع مداخيل الصادرات

 يستخرج الفوسفاط من مناطق خريبكة ، اليوسفية ، بوكراع ، بن جرير . و تتوزع باقي المناجم المعدنية عبر التراب الوطني مع تمركز أكبر في جبال الأطلس و الهضبة الوسطى . في حين توجد بعض آبار البترول ناحية الصويرة وسيدي قاسم  و مناجم الفحم الحجري  في المغرب الشرقي . ( انظر الخريطتين ص 138 المنار = ص132المورد )

*من بين أساليب تدبير قطاع المعادن والطاقة : التنقيب عن مناجم جديدة ، و جلب الإستثمارات الأجنبية لخلق صناعات لتحويل المعادن داخل البلاد  ، ثم  الإهتمام بالطاقات المتجددة ، علاوة على  التحسيس بضرورة ترشيد استهلاك الطاقة   

 الموارد البشرية بالمغرب : وضعيتها ، مستوى تنميتها ، الجهود المبذولة لتحسينها :

 

  وضعية المواد البشرية بالمغرب :

  تطور الساكنة المغربية و توزيعها الجغرافي :

* منذ سنة 1960 دخل المغرب مرحلة الإنفجار الديمغرافي أمام ارتفاع معدل التكاثر الطبيعي المرتبط بارتفاع الولادات   و انخفاض الوفيات . لكن في السنوات الأخيرة تراجعت وتيرة النمو الديمغرافي حيث شرع المغاربة في تطبيق سياسة تحديد النسل تحت تأتير المشاكل الإجتماعية  والأزمة الإقتصادية.  ويبلغ عدد سكان المغرب حوالي 34 مليون نسمة  سنة 2014 دون احتساب  أكثر من      4,5  مليون  مغربي مقيم في المهجر

*ظل سكان الأرياف يشكلون الأغلبية إلى حدود نهاية الثمانينات . غير أنه منذ مطلع تسعينات القرن 20 انقلبت الوضعية حيث شهد المغرب التحول الحضري وعرفت نسبة سكان المدن تطورا سريعا أمام انتشار الهجرة القروية .

*ترتفع الكثافة السكانية في السهول و الهضاب الأطلنتية بفعل ملاءمة الظروف الطبيعية و أهمية الأنشطة الإقتصادية . وترتفع الكثافة السكانية أيضا في الريف أمام قدم التعمير . في المقابل فالكثافة السكانية ضعيفة في المناطق الصحراوية المتميزة بقساوة الظروف الطبيعية و هزالة الأنشطة الإقتصادية .( انظر الخريطة ص 142 المنار = ص 134 المورد )

  وضعية السكان النشيطين بالمغرب :

تمثل الساكنة النشيطة الجزء الأكبر من مجموع سكان المغرب . تأتي بعدها فئة الصغار و الأطفال . أما نسبة الشيوخ فهي ضعيفة . وبالتالي نستخلص فتوة الهرم السكاني المرتبطة بارتفاع معدل التكاثر الطبيعي في العقود السابقة .مما يطرح مشاكل في القطاعات الإجتماعية الأساسية : التشغيل ، التعليم ، الصحة ، السكن ، التغذية .

  مستوى التنمية البشرية بالمغرب:

* تطور مؤشر التنمية البشرية تدريجيا عبر السنوات، لكنه لم يرق بعد إلى المستوى المطلوب حيث احتل المغرب الرتبة 129 عالميا سنة 2014

* تفسر هذه الرتبة المتأخرة بالمشاكل المتعددة منها ارتفاع نسبة البطالة و الأمية ، وضعف الدخل الفردي و معدل التمدرس ، و عدم كفاية الأطر و التجهيزات الصحية ، و أزمة السكن، وسوء التغذية .

* يختلف مؤشر التنمية البشرية حسب الجهات حيث يرتفع في بعضها مثل جهة الساقية الحمراء  العيون – بوجدور . مقابل انخفاضه في جهات أخرى كالجهة الشرقية  . و تعتبر خريطة الفقر البشري انعكاسا مباشرا لهذا التوزيع (انظر الكتاب المدرسي : ص  145 المنار ) . كما يضعف مؤشر التنمية البشرية أكثر في الوسط القروي مقارنة بالوسط الحضري .

  الجهود المبذولة لتحسين مستوى التنمية البشرية بالمغرب :

* المبادرة الوطنية للتنمية البشرية

 *قامت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية  على المحاور الآتية :

- التصدي للعجز الإجتماعي الذي تعرفه الأحياء الحضرية الفقيرة و الجماعات القروية الأشد خصاصة .

- الإستجابة للحاجيات الضرورية للأشخاص في وضعية صعبة أو لذوي الحاجات الخاصة .

- تشجيع الأنشطة المنتجة للدخل القار و المدرة لفرص الشغل .

  * تنفيذا لذلك اتخذت التدابير التالية : 

- في المجال الإقتصادي : خلق مشاريع إنمائية ، و تشجيع الإستثمار و جمعيات الإنتاج ،و إحداث الأقطاب الصناعية .

- في المجال الإجتماعي :تعميم التمدرس والتغطية الصحية ، و محاربة الأمية و السكن غير اللاثق

- مجال التجهيزات الأساسية : توسيع شبكة الماء و الكهرباء و مد الطرق في البوادي .

* برامج أخرى لتنمية الموارد البشرية بالمغرب :

- استراتيجية 2020 للتنمية القروية : و تضمن دعم البنية التحتية و الخدمات الأساسية ، و تنويع الأنشطة الإقتصادية ،

و حماية البيئة.

- مشروع الأولويات الإجتماعية :  دعم التمدرس و محاربة الأمية و تحسين الخدمات الطبية في 575 جماعة قروية .

- المشروع النموذجي لمحاربة الفقر في الوسط الحضري

- برنامج التنمية البشرية المستدامة و مكافحة الفقر 

خاتمة : يواجه المغرب صعوبات في تدبير الموارد الطبيعية و البشرية التي تتباين حسب الجهات ، لهذا نهج سياسة إعداد التراب الوطني .

 

                                                                                 شرح المصطلحات : 

 

*المجال المغربي: مجموع الموارد الطبيعية و البشرية التي يزخر بها المغرب                                                     

* الحوض المائي : منطقة يخترقها نهر رئيسي مع روافده .

* التحول الحضري: سكان المدن أكثر من سكان البوادي

*  السمك الأزرق : من أهم أنواعه السردين .

* الراحة البيولوجية : منع الصيد في فترة التوالد للحفاظ على الثروة السمكية

* الأشخاص في وضعية صعبة: الأشخاص الذين يفتقرون إلى الإعالة الأسرية مثل المتسولون و المشردون و اليتامى   و الأرامل

* الأقطاب الصناعية : المدن ذات الإشعاع الصناعي الجهوي مثل فاس و مكناس و مراكش و أكاديرو طنجة  و وجدة

  

من إعداد. ذ. المصطفى قصباوي

 

 




ساعدنا بتقييم المحتوى
 
0
 
0

فقره صحيح أو خطأ


  • يحتوي هذا الدرس على فقره صحيح أو خطأ للتختبر فهمك للدرس وتتبث معلوماتك وأفكارك عن طريق الإجابة بصحيح أوخطأ على الأسئلة .

ساهم بتعليق أو ملاحظة
أرسل التعليق
مسح
najlae khadiri

est ce que ce resumé va nous aider a comprendre tout le texte

 

 
0
 
0

oussama hajji

merci bazzaffffffffffffffffffff

 
0
 
0

mouhcin

ارجو ان تعطوني دروسا في مادة الفزياء

 
0
 
0

عاليم خديجة

اريد الدروس في الرياضيات

 
0
 
0

salma morihe

je te remerci tous les gens qui donne ces information elle est trés importante thanks

 
0
 
0

souleymane sarrhini

je veux bien que vous nous donnez des testes concernants l'histoire geo . et merci d'avance .

 
0
 
0

سلمى مريح

الدروس كلها قيد الإنجاز أرجوكم اسرعوا قليلا و شكرا

 
0
 
0

khadija

 

merci pour ca

 
0
 
0

amel zaoui

merci bcp pour les cours ce sont tres important pour tous les eleves

 
0
 
0

mounia

thank you so much for all cours.

 
0
 
0

abir

mercii pr le resumé des leçons ils sont très importante ^^

 
0
 
0

hasnaa

MERCI BCQ

 
0
 
0

MERYEM HEMMIOUI

thks for those lessons they 're so important 'n' easy to understand (D)

 
0
 
0

ilyass outahar

merci poure ces information

 
0
 
0

Mostapha toufiq

Merci beaucoup pour les resumé des leçon je me remercie tous

 
0
 
0

bouchra

merci poure ces information

 
0
 
0

mouad bouhzam

شكرا على هده المعلومات القيمة و اتمنى لكم مزيد من العطاء

 
0
 
0

sara el haddioui

انا اشكر جزيل هذا الموقع لقد كان مفيدا جدا

 
0
 
0

mohamed ennkrati

اشكركم على هداا الموقع

 
0
 
0

tantouni mouhamade amine

merci pour votre pouvoir

 
0
 
0