تعليقات مرئيات نماذج ملخص

أولا : مفهوم الاستخلاف في المال في التصور الإسلامي

-          مفهوم الاستخلاف يحدد الغاية من الوجود الإنساني وأدواره الكونية

-          مبدأ الاستخلاف في المال ينظم علاقة الإنسان بالمال، من خلال تهذيب حب التملك لتحسين استثمار الثروات والخيرات المشتركة بين البشر.

 

1.      الخلافة مهمة الإنسان الوجودية:

الاستخلاف في المفهوم الإسلامي يعني : عمارة الأرض وفق المنهج الإلهي وذلك بحصر الإنسان جهده وهمه في الاقتراب من الله تعالى ، وسيلته في ذلك : العمل الدائم والكدح المستديم حتى تبلغ الذات درجة الاكتمال أي ملاقاة الله تعالى : " ياأيها الإنسان إنك كادح إلى ربك كدحا فملاقيه " . سورة الانشقاق / الآية : 6.

 

2.      مبدأ الاستخلاف في المال:

يتأسس هذا المبدأ على أن المال مال الله ، وأن الإنسان موكل على التصرف فيه بمقتضى شريعة الله ، ويرسي هذا المبدأ قواعد أساسية لنظرة الإسلام إلى الملكية والحيازة ، والتصرف بالمال والثروة.

أ‌-        مفهوم متميز للملكية والحيازة : يرفع الإسلام يد الإنسان ويجرده من التملك الحقيقي للمال ويعتبره وكيلا ومستخلفا ، ويجعل المال الذي في حوزته في حكم الوديعة والعارية.

ب‌-    مفهوم التصرف المقيد بمقتضى مبدأ الاستخلاف في المال : يوجب الإسلام الإنسان إخضاع تصرفاته المالية لشرع الله تعالى ، وذلك بالكسب والإنفاق الحلالين.

 

ثانيا : أهمية المال وقيمته في الحياة الإنسانية:

 

يركز الخطاب الشرعي المتعلق بالمال على حقيقتين أساسيتين:

·                     المال قوام الحياة الإنسانية : أ- يعرض الإسلام المال باعتباره عماد الحياة وقوامها الذي به تنتظم شؤونها ، قال الله تعالى : " ولا توتوا السفهاء أموالكم التي جعل الله لكم قيما".

سورة النساء / الآية : 5

 

ب – يوجه الإسلام الأنظار إلى خطر المال وعلو شأنه فيصفه بأنه زينة الحياة ، لذلك شرع مجموعة من الأحكام الضابطة لوجوه كسبه واستثماره ، والمحققة لحسن تدبيره واستهلاكه، قال الله عز وجل : " المال والبنون زينة الحياة الدنيا والباقيات الصالحات خير عند ربك ثوابا وخير أملا " سورة الكهف / الآية :46

 

* المال شهوة وفتنة:

أ- يقرر الإسلام الميل الغريزي للإنسان للتملك وجمع المال والثروات، وهو ميل قوي قد يحرفه عن سبيل الاستقامة والاعتدال : " زين للناس حب الشهوات من النساء والبنين والقناطير المقنطرة من الذهب والفضة والخيل المسومة والأنعام والحرث ذلك متاع الحياة الدنيا والله عنده حسن المآب " سورة آل عمران / الآية :14

ب – يحذر الإسلام من فتنة المال : " إنما أموالكم وأولادكم فتنة والله عنده أجر عظيم "

سورة التغابن / الآية :15

يربط بينه وبين دوافع الطغيان وجب السيطرة والامتلاك الكامنة في الإنسان ، ويؤكد حاجة الإنسان إلى الطاقة الروحية المهذبة لغريزة التملك عنده ليحافظ على توازنه.

 

ثالثا : آثار مبدأ الاستخلاف في ترشيد تعامل المجتمع مع المال:

تعاني البشرية من المشكلة الاجتماعية ، وهي في بحث حثيث على نظام اجتماعي اقتصادي يصلح حال الإنسانية ، ويحقق التوازن العادل بين أفرادها دون إهدار طاقتهم وإمكانتهم في صراعات حول تلك الحاجات ، وذلك لتحقيق الغاية الكبرى من خلق الإنسان.

ويعتبر مبدأ الاستخلاف في المال حلا للمشكلة الاجتماعية ، لأنه يقوم على التوفيق بين الدوافع الذاتية والمصالح الاجتماعية .

ومبدأ الاستخلاف في المال بمنظومته التشريعية المتكاملة:

-          يرشد التصرف في الثروة وفق المنهج الإلهي القائم على أساس الكفاية والتوزيع للثروات فيجعل الملكية الفردية في خدمة المجتمع ، ويجعل التكافل الاجتماعي واجبا شرعيا كفائيا على كل من الفرد والمجتمع، فيؤدي هذا على :

-          اختفاء التفاوت الطبقي- إحلال الاستقرار والسلام الاجتماعيين – ترشيد علاقة الإنسان بالمال والثروة من خلال عدم طغيان النزعة العدوانية الجشعة للاستئثار بالمال واحتكارها وحرمان الآخرين منها.

 

رابعا: كيف يهذب الإسلام غريزة التملك

 

الإسلام يهذب غريزة حب التملك، ويطورها ، ويوسع آفاقها، ويوظفها في خدمة الإنسان والمجتمع، ويحولها من وسيلة لتحقيق اللذة والمنفعة على حساب الآخرين، إلى أداة لتحقيق اللذة والمنفعة في خدمة الآخرين وفي طريق مرضاة الله ، والفوز بالآخرة.

·                     منهج الإسلام في تهذيب غريزة التملك : يحقق الإسلام هذا التهذيب عن طريق :

أ-ربط دوافع السلوك البشري بعلة سامية متمثلة في الله تعالى والحياة الأخرى ، وبمنظومة تشريعية متكاملة تضمن تحقيق التوازن في شخصية الفرد ، وتحرره من الانصياع لفتنة المال.

ب-تنبيه الإنسان إلى ضرورة الكدح ، ومواجهة ميول النفس البشرية في الانشداد إلى الأرض ، أو الافتنان بزينتها الزائلة، ومقاومة نزعات التملك والتسلط والهيمنة.

وهذا المنهج لا يحرر الإنسان من سطوة المال وطغيانه فحسب ، بل يؤسس لمفهوم جديد للامتلاك يقوم الزهد بمعناه الإيجابي، لا بمفهومه السلبي الهروبي من التزامات الحياة ، الأمر الذي يقود الإنسان إلى الإحساس بأنه ما دام يمتلك كفايته من الطعام والسكن والأمن، فهو مؤهل للإحساس بامتلاك جميع الطيبات في هذه الدنيا.

 

                                                من إعداد : الدكتور عبد الكريم بودين




ساعدنا بتقييم المحتوى
 
0
 
0

فقره صحيح أو خطأ


  • يحتوي هذا الدرس على فقره صحيح أو خطأ للتختبر فهمك للدرس وتتبث معلوماتك وأفكارك عن طريق الإجابة بصحيح أوخطأ على الأسئلة .

ساهم بتعليق أو ملاحظة
أرسل التعليق
مسح
SP_300

Mawdou3 Na9ass

 
0
 
0

زكرÙٹاء

Merci pour votre aide

 
0
 
0

niama

mercii

 
0
 
0

salahdine

merci le hade chay2 ra2I3 le 9demetohe lina merci beaucoup

 
0
 
0

iman

merci pour tout les cours

 
0
 
0

nazhani abdelghani

salam cava ana baghi Français

 
0
 
0

hajar bachraoui

merci pour ces leçons

 
0
 
0

houda kouhail

yew05o

 
0
 
0

hamza reda

CHOKRAN WA CHOKRAN 3ALA HADA MAJHOUD AL 3ADIM WALAKOM WASI3 CHOKAR wa natamana lakom aljana aarab amenssour

 
0
 
0

Ibtissam Bêty

Merci Beaucoup

 
0
 
0

atman fada

Chokran 3ala kol tawedihat

 
0
 
0

tahiri mohamed

machkorin 3la hadihi lmajhodat l9aima ..

 
0
 
0

Fatima zahraà limori

شكرا جزيلا لكم

 
0
 
0

jihan lokita

جزاكم الله خيرا

 
0
 
0

sanae saad

mrc pour cette pages

 
0
 
0

amine korfi

merci bzf bzf :D

 
0
 
0

sara el baraka

Nachkorokom 3ala al majhod aladi tobdilounaho min ajlina

 
0
 
0

sara el baraka

Nachkorokom 3ala adorous alati to9adimounaha lana

 
0
 
0

Ed-Daouy Soufiane

merciis-tu pour ce leson wellah

 
0
 
0

El âdouani Fatima Zahra

mrc bcp pour la lesson <3

 
0
 
0

As Maa

Merci Beaucoup Pour Ce Leçon :)

 
0
 
0

nour el houda

merci

 
0
 
0

maghouz anas

merci merci <3 merci merci <3

 
0
 
0

soukaina ben arrech

darss raw3a w moufiiid bzf choukra bzf bzf

 
0
 
0

hanae ouaoulmest

merci pour touts les informations que vous donner

 
0
 
0

rida oukacha

waw a7sen ders choukran 3la had l mejhoud

 
0
 
0

ahmad chaweki

habibi i love i need u hhhhhhhhhh donc merci pour cette leçon car elle est tres interissant merci mille fois

 
0
 
0

marwane ghmimat

chokran 3ala majhod ladi abdaltum litalkhis duroos

 
0
 
0

الزمري خديجة

شكرا جزيلا و بارك الله فيك لقد افدتني لقد استفدت كثيرا من الدرس

 
0
 
0

Massou9auche

merci pour le leçon .... dieu va vous payeé avec ces information là

 
0
 
0

douae gharbaoui

mercii beaucoup

 
0
 
0

marwa ismail

merCiiiiiiiiiiii bCpppp pouR votre sitE :)

 
0
 
0

salma moumen

achekorokom 3la hada lmaw9i3 ara2i3

 
0
 
0

AHMED ROUKI

CETTE LECON EST INTERRESSANTE MERCI POUR CE RESUME CAR TU AS MAIDAI BEUCOUP C EST LA VERITE

 
0
 
0

youness bouhmid

Merci beaucoup pour votre aide

 
0
 
0

DOUNIA IARABENE

merci boucoup

 
0
 
0

khalidi

hadechii ketire mais mercii be zafe 3ela les resumé

 
0
 
0

wafae

merci beaucoup pour cette leçon 

 
0
 
0

basma chakir

merci

 
0
 
0

Radwan AKRIT

Merci Beaucoup Pour cette Résumé ;)

 
0
 
0

tajer ahmed

MERCI BEACOUP

 
0
 
0

mustapha ghouat

MERCI BAEUCOUP POUR CETTE SUJET

 
0
 
0

zineb el hafed

mercie

 
0
 
0

مريم

Merci pour cette leçon interressante

 
0
 
0

cràzy wridà

very good

 
0
 
0

asmaa assouli

J,aime cette sujet

 
0
 
0

tarik targui

thanks mrs it s gooooooood

 
0
 
0

zakaria echaala

itoub 3l moul tob ihafdak khoya

 
0
 
0

kawthar elbaz

merci beacoup

 
0
 
0

kawthar elbaz

merci beacoup

 
0
 
0

jawhar wali

marci bcp vraimont mofid bzf baraka alaho fik

 
0
 
0

rajae zitouni

merci beacoup

 
0
 
0

karima eddaoudi

merci bcp poure la direction de ce site ; vraiment c'est un site magnifique

 
0
 
0

yassine makboul

mercii prof <3

 
0
 
0

laayouni ibtissam

merci bcp 

 
0
 
0

yassine

Mrç OuStàDe à Wà3er Hàdchy !!!! Ràh Mzyàn Ln9yle !!!!

 
0
 
0

Parapazzi Escacalente

OH THANKS AND GOD IS THE GREATEST <3

 
0
 
0

said

merci

 
0
 
0

hamza jadoiali

merci bcp pour ce site

 
0
 
0

soukayna boukrim

ana achkor achamele

 
0
 
0