نحن جيل السبعينيات حصلنا على البكالوريا بميزات جيدة لنجد أنفسنا في كماشة مراكز تكوين المعلمين ، هناك بدأت أحلامنا تترنح ،غسلوا أدمغتنا ، و باركوا لنا رقم تأجير سيلازمنا حتى القبر .

اخبرونا أن المجتمع سيحترمنا، فادا به ينعتنا بأقبح النعوت : ( كوعليم ...سقرام ... ) فصرنا نكره كلمة معلم مرادفة الفقر و البهدلة و التسقريم ... وصرنا أبطالا للنكتة و التندر .

أرسلونا، فيما يشبه النفي، إلى الفيافي و الصحاري و الجبال ، عذبونا ، بنوا لنا براريك سموها افتراءا أقساما، و أقفاصا بلا مراحيض ، الأغبياء ظنوا أننا بلا مؤخرات، فكنا نتغوط في الأكياس البلاستيكية، نحكم إغلاقها و نتخلص منها في الخلاء .

قطعنا مئات الكيلومترات مشيا على الأقدام... هاجمتنا الكلاب الضالة... استجدينا الخبز والماء... بتنا في الخلاء... أبكتنا العزلة و الحنين... أتذكر جملة صدح بها احدنا في وجه مسؤول : ( الأجرة هي فقط تعويض عن شبابي المدفون في هدا الجبل!) .

عشقنا المعلمات... بعثنا لهن رسائل الحب و العشق مع التلاميذ الأبرياء ، كنا نسمي الواحد منهم : مرسول الحب، بادلننا الحب لنكتشف بعد العطلة أنهن تزوجن بآخرين .المهم بالنسبة لهن الخروج من الجبل و ليذهب الحب للجحيم...

صمدنا... انتقلنا من الجبل الى السهل... حاربنا الأمية... صنعنا جيلا يقرا... يكتب... يعي... رأينا بعضه يتظاهر في 20 فبراير، بينما كان البعض الآخر يراقبه في زي الأمن !

نظموا لنا الامتحانات المهنية، نجحنا في السلاليم تباعا ، فاقتسمنا حوالاتنا مع الابناك لتغطية قروض السكن و الزواج و السيارة المتهالكة و غدونا أفقر من ذي قبل . (المخيرفينا) لا تكفي شطارته لهزم العشر أيام الأولى من الشهر!.

صدقنا اليوسفي... فخذلنا ولعلو. ترجينا في الفاسي... فتجاهلنا مزوار. أوصلنا بنكيران لرئاسة الحكومة... فقمعنا الوفا !

و لان الأمل في الله دوما قائم ، و من اجل رد الاعتبار، فإننا لم نتعب يوما من حمل الاتكيت و بإصرار : المهنة ( موعاليم! ).

الحسن الشكدالي

Photo de ‎كرامة الأستاذ أولا وأخيرا‎.

 

ساعدنا بتقييم المحتوى
 
0
 
0

تحتوي هذه القائمة على عدة دروس و ملخصات بصيغ مختلفة و فيديوهات و فلاشات وفقرات لإختبار الفهم كفقرة صحيح أو خطأ ، فقرة إختبر نفسك مع الشامل


نرجوا من الأساتذة الكرام الذين لذيهم ملاحظات حول الدروس مراسلتنا على البريد الإلكتروني:Contact.achamel@gmail.com

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الشامل
ساهم بتعليق أو ملاحظة
أرسل التعليق
مسح
abdelwahed
2015-09-15 16:27:40

kada lmo3alimo an yakona rassoula

 
0
 
0

achamel.info
2017-12-21 01:15:14

تحميل تلخيص جميع دروس https://goo.gl/GzLN7H

 
0
 
0

achamel.info
2017-12-21 01:15:16

تحميل تلخيص جميع دروس https://goo.gl/GzLN7H

 
0
 
0

tag